الرئيسية / مقالات / احذروها

احذروها

اخوة الاسلام: أعاصير وعواصف تكاد تعصف بجوهر الدين  وهي تدوردوران الريح في السماء ,تنخلع لها القلوب ويرتاع منها السمع وتشمئز منها النفس ويحترق منها الفؤاد

لولا أن الله تعالي طمأن قلوب المؤمنين بقوله “انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون”

فتجد قلب المؤمن المتمسك بمنهج الله تعالي “الوحي” كتاب الله وسنة نبيه “صلي الله عليه وسلم,تجده ثابت ثبوت الجبال الراسيات الشامخات…هذه الفتن والأعاصير تموج موج البحار لتعصف بثوابت الأمه, بتاريخ الأمه,بأعلام الأمه, هذه الفتن تتكلم بلسان الشيطان وتلقي بشرر من نار وترمي بأسهم الدمار,يحار الطرف في فهمها ,ولكن هناك أبراج عاليه المنال ترقب وترصد وتتصحح وتحافظ بقلبها الواعي وصوتها القوي انهم

                                         “حراس العقيده”

دين محمد صلي الله عليه وسلم قرآن الله وسنة نبيه صلي الله عليه وسلم,أئمة الهدي يقفون علي أبواب الجنه الثمانيه ولسان حالهم وأخلاقهم “هلموا الينا” الطريق من هنا ….قال الله تعالي :”قل هذه سبيلي أدعوا الي الله علي بصيره أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين” الأنعام……

                                                                                          أم هشام

شاهد أيضاً

الطاقه الايجابيه

ـ  تعمل الطاقة الإيجابية و هي الخير في تحصين الإنسان من الانزلاق في الشهوات و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *