الرئيسية / مقالات / ادركه قبل فراقه

ادركه قبل فراقه

👈وانت تجد ان بعض المؤمنين في نهاية رمضان يبكون علي فراق رمضان، وربنا يبارك لنا في رمضان..
👈 انا اقول هذا من الان لننتبه الي المعاني ، وهكذا العبد في الجنة يخاف ان يخرج منها ،من شدة جمال ما يري ويسمع ويتذوق ويشم 🌹🌹 بالاضافه الي افراحه الداخلية ومشاعره التي تفيض سعادة وافراحا..😍 
يخاف ان يتحول عن النعيم او يتحول عنه النعيم.. 
كما انه يخاف ان يفارق رمضان..
قال تعالي ” لا يبغون عنها حولا ” 
لماذا ؟؟ لانه يعتبر ان رمضان هو صورة الجنة علي الارض .. ذاق فيه طعم الايمان والتقوي، فالملائكة تطمئنهم ان مافي رمضان هو معك طوال العام.. بل طيلة عمرك باذن الله 
👈 معك الصيام والقيام واطعام الطعام وتلاوة القرءان ..
فلا تخاف ولا تحزن 😥 كذلك صاحب الجنة يخاف …
* قرأ في القرءان انه خالد في الجنة ان مات علي التوحيد.. ورغم ذلك يخاف ، لانه يدخل الجنة بذاكرة الدنيا 
👈 ثقافة الخوف علي ممتلكاته 😥الخوف علي معني وحقيقة الخلود..
لذلك ابليس 😈 علم هذا من أدم عليه السلام
فغره بقوله ” هل ادلك علي شجرة الخلد وملك لا يبلي”
فالملائكة تطمئنه ان كل من في الجنة هم اهلك واحبابك وليس لك عدو.. وان الذي وعدك بالخلود والامن والامان هو الله الملك سبحانه .. وان كل من حولك في سلام ، انت معهم في سلام ، ولك منهم السلام ،وليس معني السلام القاء السلام ع صاحب الجنة..🤚 انما السلام ان كل من في الجنة يقدم عليك 😊 ويقبل عليك بجمال وببهاء 😊فلا تسأل عن ابتسامته😊 وهداياه…
فالسلام يعني التحايا والهدايا 💌🛍🎁
فالتحيه ليست مجرد اشارة 🤚 انما هدايا من النوادر خفيفة الوزن 🎁 ونفيسة الثمن🎁 فالطير🕊يقدم له اشهي لحم طير 🕊 والغزال يقدم له العطر واللحم🦌 والخيل🐎 يقدم له الخير… واجمل رقصة مصحوبة باجمل صوت 🐎والجمل🐪🐫 يحمل له من كنوز العرش…
👈 كما ان رمضان يحمل له الهدايا المعنويه 💌 من مغفرة وعتق من النار 💌 واستجابة دعاء💌وليلة قدر 💌واجر اعتكاف💌 وتفطير صائم 💌
وغير ذلك ممن يتحول في الاخره الي هدايا عينية.. تحملها لك الملائكة والولدان 🕺والحور😍💗فالعطاء ممتد من الدنيا الي الاخرة لاهل الايمان اهل رمضان نسال الله من فضله🤲🤲..

كتبه ام هشام

شاهد أيضاً

الاستقامه بعد رمضان

🌟🌟🌟الإستقامة بعد رمضان🌟🌟🌟 الحمد لله المنفرد بالبقاء والدوام. المتفضل على عباده بالإحسان والإنعام. أحمده حمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *