الرئيسية / مقالات / ــــــ الديار الخاويه ــــــ

ــــــ الديار الخاويه ــــــ

ــــــ الديار الخاويه ــــــ
هاهو رمضان طاف بالديار في مشارق الارض ومغاربها ورأى الصورة من اعلى قبل ان يهبط الينا ,فرأى ديارا خاويه على عروشها ,خاليه من اهلها ,خامده الحس والحركه يسكنها الغربان والبوم والهوام ,فان سألت عن اهلها يأتيك سؤال :هل تحس منهم من احد او تسمع لهم ركزا ,ويتسائل رمضان /بالامس كانوا واليوم كأنهم ماكانوا ,,,قال تعالى “كأن لم تغن بالامس” ليت شعري ان قومي يفهمون رسالتى ويحمدون الله على نعمة الاسلام والامن والامان .وعلى نعمة الاوطان ,والغذاء والدواء والكساء ,والايواء ,والماء والهواء..قال تعالى ” وان تعدوا نعمة الله لا تحصوها ” ومن نعمه عز وجل علينا ,ان يهل علينا رمضان ونحن ننعم في اوطاننا وعلى دين ربنا ,وتحت راية ولي امرنا ,حفظه الله على طاعته وهيء له من امره رشدا ,فلا يبق لنا الا ان نعود جميعا الى الله تعالى ,ونذر منهج ابليس ودعاة الماسونيه والانحلال ونكف ابصارنا عن مشاهده الحرام حيث الافلام والمسلسلات والفوازير الخادشه بل الحالقه لدين المسلمين فليس معنى الوسطيه في الدين اباحه الحرام ,من رقص وغناء وتمثيل ,بحجة ان الفن رساله ,بل الوسطيه هي اتباع منهج النبي محمد صل الله عليه وسلم ,وهذا المجون الذي نسمع عنه من الاخرين ,ليس من دين الله في شيء ,وما انزل الله به من سلطان ,ونبرأ الى الله من كل مايخالف دينه الحنيف ولنتقي الله جميعا في شهرنا وفي اوقاتنا حتى لا ينزل بنا مانزل بالاخرين ,وما ديار العرب منكم ببعيد ,نسال الله العفو والعافيه….

شاهد أيضاً

بناء النفس !! كيف يكون

بناء النفس !! كيف يكون بناء النفس بناء يصل إلى عنان السماء ، بناء لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *