الرئيسية / مقالات / كَفرِ المجاهيل

كَفرِ المجاهيل

كَفرِ المجاهيل
ونحن في زمن انتظار تعيين عمده الكَفر فعليكم القليل من الصبر فان ممن ينطبق عليهم الشروط اعداد غفيرة على غير مما كان في ظن اللجنة ,,كفر المجاهيل يوجد في كثير من بقاع الارض ويستحق عنايه ورصد ودعم وتعيين حدود بعد ان بدات المطالب بتحويله الى محافظة بل الى دولة وهذا لكثرة رواده وزياده سكانه وتوافر شروطه وكثرة اعضائه وتفرع لجانه ,منهم من قدم نفسه عبر وسائل الاتصالات والاعلام .
الاسم/ جاهل بن مجهال الجهول .
السن /كذا واربعين عاما .
ثقافته/ يقول ان من يتكلم في الدين لا يتكلم في غيره وان من يخرج من المسجد فقد خرج من حدود العباده الى الدنيا وله ان يفعل مايحب ويشاء وان من يتكلم في السياسه فقد خرج عن الدين ودروس الدين ,والمفاجاه ,,هذه الجموع الحاشده التى تهتف له ,تعظيما لشخصه ,وترفع في قدره اعجابه وتردد معه مايقول ,بما معناه ان العباده لا تخرج عن نطاق الثوب والعمه واللحية ومامن شيء بعدها يحتسب من زينه الدنيا والخروج عن حدود الدين فوجدت انه يجمع الكثير من صفات العمودية ,وانه يقترب كثيرا من مقعد عمده كفر المجاهيل ,وبعد الاستقصاء عن اخباره وجدنا له اساتذه ودكاترة يتصدرون الاعلام بالصوت والصورة وكان الدين نزل وله حدود المسجد ولا يخص المعاملات ودفع الناس بعضهم ببعض ,وامور الحياه من بيع وشراء وزواج واراء في السياسه والاقتصاد والاجتماع وكل حركه واداء يقوم به المسلم ,,لذلك فالكَفر مليء بالاعضاء والاساتذه المعلمين ,وجميع شروطه متوفره من اعداد بشريه غفيره وعقول متميزة تم اعدادها منذ عقود من الزمن حتى انها تستحق ان تكون كفر المجاهيل

شاهد أيضاً

الطاقه الايجابيه

ـ  تعمل الطاقة الإيجابية و هي الخير في تحصين الإنسان من الانزلاق في الشهوات و …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *