الرئيسية / مقالات / ليلة القدر وانوارها (7)

ليلة القدر وانوارها (7)

انها الليلة التي تحمل وتسوق المقادير الى اصحابها , تحمل معها معاني الصبر والرضا والحكمة والشكر, تحمل معها حقائب التيسير والشفاء , او اصناف الابتلائات , وكل هذا من عيون الحكمة والرحمة للمؤمنين .. ولغير المؤمن هي من باب العدل في قضائه , وعلى المؤمن ان يفحص علمه الماضي ليرى مدى التغيير الذي طرأ عليه في خُلقه وفي طباعه وفي ثقافته وعلمه وحكمته , في فقره وغناه وفي جوده وانفاقه وايثاره .فالذي تغير فيه هو الجديد الذي طرأ عليه في ليلة القدر وقد قدر له العام الماضي وقبل الليلة القدرية الجديدة , ونستعرض اوراقها لنقف على مدى حاجتنا الى ان نرفع ايدينا بالدعاء الى الله تعالى بكل مانشعر به من نقص وعوز وفاقه , فمازال النقص يعترينا والتقصير يحيط بنا .. ومازلنا في حاجه ماسه ومستمرة الى ربنا عز وجل ليجبر ضعفنا وكسرنا … اللهم انك عفو تحب العفو فاعفوا عنا … علينا ان نتأمل ( ماقد شفينا منه وماالشيء الذي لايزال يؤرق حياتنا) هل مازلنا نحتاج الى مزيد من الحكمة , مزيدا من الصبر , مزيدا من الرفق , من الحرص , من الهداية , من … من ..

تأمل حياتك لتعرف مما تشكو منه وماهو داؤك وما هو طلبك , لتعرف كيف تدعو ربك في ليله القدر , هل مازال عندك قيود تقيدك ؟ هل سلمت قضيتك الى الملك سبحانه الحكيم ؟

هل تيقنت ان الله اعطاك اكثر مما أخذ منك ؟ عليك ان تعلم الماضي لتستأنف العام الجديد مع ليلة القدر ..

كتبه/ ام هشام

شاهد أيضاً

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا و العجب من أناس مسلمين يخافون على أولادهم من الجوع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *