الرئيسية / مقالات / ليلة القدر وانوارها (8)

ليلة القدر وانوارها (8)

ليلة القدر هذا العام محصلة للاعوام السابقة , ثم هي زياده خير للمؤمن , فأنوار الله تعالى وعطاءاته ليس لها منتهى , فقد تجد ان هذا العام اولادك كبرت والحمل خفف عنك وتفرغت شيئا ما لله تعالى , فأنوارك تزيد ودرجاتك في علو , وفهمك في زيادة ويقينك في الله يعلو ويعلو , وأصبح الصبر سمة من سماتك والشكر لغتك, والرضا في قناعتك , والتقوى لباسك , يحوطك اللطف من كل جانب والرحمة تلف كيانك , فكل عام له انوار في ليلة القدر , وقد ترى نورك في من حولك , ترى نورك في قلوب من حولك , ترى نورك في قلوب من حولك , في فهمهم وفي منطقه حياتهم وفي حسن اخلاقهم , فمعلم الناس الخير نوره يغطي ويشمل من حوله , وهذا من فضل الله تعالى وفيض رحمته سبحانه , اللهم زدنا من نورك يانور السماوات والارض .

كتبه/ ام هشام

شاهد أيضاً

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا و العجب من أناس مسلمين يخافون على أولادهم من الجوع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *