الرئيسية / مقالات / ليلة القدر وانوارها (9)

ليلة القدر وانوارها (9)

انها ليله القدر تتنزل فيها انوار العام كله , انه كنز العام , ثروة العبد ورصيده وماقدر له من اعمال صالحات ودرجات , وعلى العبد مراقبة آثار ليلة القدر الماضية وليتأمل زياده محصوله , او نقصانه , عليه ان يتأمل خط سيره على الصراط , فالمطيع يزيد من طاعته والمسيء يبتليه الله سبحانه عساه ان يرجع من قريب , وربما تفكر مليا معي , هل مرت ليلة القدر على البلاد التي سقطت وافتتنت ؟ اين ليلة القدر منهم ؟

ومن المعلوم ان المعاصي اذا تفشت في مجتمع وجاهر بها اهلها دون حياء من الله تعالى عمت البلوى على الجميع , ويبدأ العذاب بالصالح في نفسه لانه لم يصلح غيره ولم يدع الى الله تعالى وينهاهم عن المنكر , عند ذلك تصبح المجتمعات لا تستحق السلام لانهم اعتادوا على الفساد وطال عليهم الامد ولم يريدوا الاصلاح بل سكتوا على الباطل , فقدر الله عليهم الفتن وسلط بعضهم على بعض , فكثر الهرج والمرج وهذا عدل الله تعالى , ولكنه عدل ممزوج برحمة لمن شاء الله تعالى من عباده , انها ليلة القدر تحمل على جناحها الترغيب والبشرى وعلى الجناح الاخر الترهيب والتحذير .. قال تعالى “حم (1) وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ (2) إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ (3) فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ (4) أَمْرًا مِنْ عِنْدِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ (5) رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (6) الدخان

كتبه/ ام هشام

شاهد أيضاً

بناء النفس !! كيف يكون

بناء النفس !! كيف يكون بناء النفس بناء يصل إلى عنان السماء ، بناء لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *