الرئيسية / مقالات / من المسؤول؟؟

من المسؤول؟؟

من المسؤول؟؟

عن غيبة الوعى عن الطبيب ,من المسؤول ؟

عن خواء القلوب والشقاق بين الحبيب والحبيب ,من المسؤول؟

عن اندحار الاخلاق وخمود لهيب الانطلاق ولمعة الانتصار فى الاحداق وعبور الافاق, من المسؤول؟

عن انطماس الهوية وسقوط الرعية ونضوب البرية وانقسام السرية ,من المسؤول ؟

عن ضياع الامان وضعف الاركان وتشوه الوجدان وانكسار الاوطان, من المسؤول ؟

عن تولد البلاهه وتعال الجهول وتخانس القبول وتاخر العقول وتفتت الذمم وتناطح العمم وتراكم الرمم وتهاوى بعض القمم؟؟

من المسؤول عن التخاذل فى سباق الامم؟

من المسؤول عن نسف القيم؟

من المسؤول عن فوران البركان وتطاير الحمم؟

من السؤول عن قيادة السباق وضبط الاخلاق؟

فالمسؤول يتخفى فى الاثير مرتديا عباءة المجهول يرقص رقصات الهزيمة بعد ان تخلى عن القيادة بعد زمان انكسار الارادة فتمخض عن طرح البلادة وانطفاء قنديل السعادة ,المسؤول يسرى كالهواء يتطاير كالهباء ينفذ كالبلاء يثقل كالشقاء يتلون بالعداء المسؤول يتخفى بين الجموع يبيت فى درب الضلوع يقع فى هوى الممنوع يرفع راية الدين يتعمم بعطايا الظالمين يتحمم بخطايا العابثين ينظر بعيون القرين يرائى بنصح الامين المتهم يتنفس بيننا اثره مفضوح تراه فى علاقة الاخ باخيه او الجار بجاره والغنى مع الفقير والناصح مع العابث اللاهى حتى ان بيوت الله طلها سوء الادب والجراة والعصبية وغيبة الوعى فالمتهم افتضح باءنحدار الخلق وقسوة القلوب وتفكك الاسر وميوعة الصلات وفقدان البر وتغابى الكبار وضياع الشباب وانعدام القناعة وضعف المناعة وفقدان الهدف المسؤول قابع فى الضمير بشر مثلنا لم يحسب الحاسبون له حساب يتنقل منذ مئات السنين يسرى فى عمق الانسان قابع فى الوجدان يقفز من جيل الى جيل له حضارة الاموات يعيش كالصنم تبدو فيه روائح العفونه يتجمل بين الاطلال يبث الغباء يطمس الابداع فتدفن الارواح حية موءودة من المسؤول ؟ صرخة تنطلق من سويداء قلب قابض على صفاء الفطرة السليمة صرخة تنطلقبعد سبات نوم طويل امتد طوال سنوات عجاف فالظاهر للناظر عبر الاداء البشرى من ضآلة الوعى وضحالة الابداع وانكماش الابعاد وتردى الرؤية وفقر النظر وغياب الملامح وتراجع الروية وقيم الشهامة ونصاعة الامانة فاءنحدر الهدف وغمت المعانى وصار المستوى الفكرى العام باهت عقيم هش متراخى مستفز والصالح منه متردد ممل مخل وصار الناس كالغنم والغنم عتم فالغنم لايدفع عن نفسه الشر فالغنم ليس كالابل والبقر تدفع عن نفسها الخطر وترد المياة وان تباعدت بلا راع فمن هو الراع او المسؤول عن هذه الغياهب التى غشت البشرية ؟ من هو المسؤول عن ميل الهدف وتهتك الاخلاص وانفلات القيم وتفكك العزيمة التى ادت الى انكسار القوة وانفلات حبل التواصل مع الله.

شاهد أيضاً

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا

ضرورة الحفاظ على هويتنا وايماننا و العجب من أناس مسلمين يخافون على أولادهم من الجوع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *