الرئيسية / مقالات / نجوم وانوار من نوع اخر

نجوم وانوار من نوع اخر

انه نور المؤمن التقي ,النور الذي يتبع السراج المنير رسول الله صل الله عليه وسلم ,فأين السراج الوهاج وأين نور القمر من السراج المنير ,اين نور النجم من هذا السراج المنير ,تأفل الشمس ويتوارى نور القمر ,وتخبو انوار النجوم ولا يستطيع نورها ان يعبر محراب رسول الله صل الله عليه وسلم بل تتناثر ذرات النجوم وتتبعثر امام تسبيحه وتماسك ذرات قلبه النقي الطاهر ,هنا يبدو لنا جليا وزن المؤمن ,وزن قلبه ,وروحه في عليائها ,هذا هو تقديره وهذا هو قدره على مر العصور والازمان فالمؤمن اعلى من النجوم في عليائها واثقل من وزنها واشد نورا من نورها ,واقرب الى الرحمن في مساره ومداره ,وهو يسبح بحمد ربه ,ولي معكم وقفه لطيفه هنا حيث صحابي جليل ,من صحابه النبي صل الله عليه وسلم قال عنه النبي وعن ساقيه “لهما اثقل في الميزان من احد” هذا الذي مليء فقها كما قال عمر رضي الله عنه ” هذا الذي مدحه النبي صل الله عليه وسلم وقال ” انك غلام مُعلم”. قال ابن مسعود : فأخذت من فيه سبعين سورة لا ينازعني فيها احد ”  هذا الذي قال فيه النبي صل الله عليه وسلم ” خذوا القران من اربعه : من عبد الله بن مسعود ,وسالم مولى ابي حذيفه ,وابي بن كعب,ومعاذ بن جبل ,عن شقيق بن سلمه قال ” خطبنا عب الله بن مسعود رضي الله عنه قال ” على قراءه من تأمروني ان أقرأ؟ والله لقد أخذت من في رسول الله بضعا وسبعين سورة ,لا ينازعني فيها احد ,والله لقد علم اصحاب النبي صل الله عليه وسلم اني من أعلمهم بكتاب الله وماانا بخيرهم ,والله الذي لا اله الا هو ماأنزلت سورة من كتاب الله الا وأنا أعلم اين نزلت ولا أنزلت آيه من كتاب الله الا وأنا اعلم فيم أنزلت ,ولو أعلم احدا اعلم مني بكتاب الله تبلغه الابل لركبت اليه ,قال شفيق :فجلست في حلقه اصحاب محمد فما سمعت احدا يرد ذلك عليه ,ولا يعيبه” ….وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال ” ان ابابكر وعمر رضي الله عنهما بشراني ان رسول الله صل الله عليه وسلم قال ” من أحب ان يقرأ القرآن غضا كما أنزل فليقرأه على قراءه ابن ام عبد ”

هذا هو ابن مسعود الذي قال عنه عمروبن العاص وهو في سياق الموت “ولكني أشهد على رجلين انه قد فارق رسول الله صل الله عليه وسلم الدنيا وهو يحبهما : عبد الله بن مسعود ,وعمار بن ياسر “وهذا عبد الرحمن بن يزيد يسأل حذيفه رضي الله عنه عن رجل قريب السمت والهدي من النبي صل الله عليه وسلم حتى يأخذ عنه ويسمع منه فقال : ماأعرف احدا اقرب سمتا وهديا ودلا للنبي صل الله عليه وسلم من ابن مسعود ”

اي نجم هذا ياعباد الله ؟ اي علو هذا واى مرتبه ودرجه ومنزله هذه ؟!

اما قلت لكم ان النجوم تستحي من نور مثل هؤلاء ؟ انهم زينه لأهل السماوات كما انهم زينه لاهل الارض وهم هدايه باذن ربهم لعباد الله تعالى وهم رجوم لشياطين الانس والجن ,وان كلماتهم الصادقه تعبر القارات باذن الله فلقد زوى الله تعالى لهم الارض بعد نبيهم صل الله عليه وسلم ورقاهم في سماواته العلى بزوالهم تزول الدنيا ,وتقوم القيامه على شرار الناس ,قال صل الله عليه وسلم ” النجوم امنة للسماء ” فاذا ذهبت النجوم اتى السماء ماتُوعد ,وانا امنة لاصحابي ,فاذا ذهبت اتى اصحابي مايوعدون ,واصحابي أمنة لامتى ,فاذا ذهب اصحابي أتى امتى مايوعدون ”

كتبه/ ام هشام

شاهد أيضاً

والله يدعو الى دار السلام

احبتي اهل القرءان :تأملوا معي قوله تعالي “والله يدعوا الي دار السلام ويهدي من يشاء الي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *